معدّات وتجهيزات طائرة الإسعاف

من الداخل تشبه العديد من الطائرات الطبية وحدة العناية المركزة في المستشفيات تقريباً: سرير طبي نقّال أو في حالة الطائرات الأكبر حجماً العديد من الأسرّة النقالة والتي يطلق عليها نقالات المرضى (Stretcher) وهي التي يتم نقل المرضى عليها، وكذلك العديد من الأجهزة الطبية التي تقوم بشكل مستمر بتحليل وقياس المؤشرات والعلامات الحيوية للمريض وتصدر أصوات إنذار إذا لزم الأمر. تتراوح التجهيزات الفردية لطائرة الإسعاف بين أجهزة التنفس وأنظمة الرصد والمتابعة وأجهزة تنظيم ضربات القلب وأجهزة إزالة رجفان القلب وأجهزة الضخ ومخزون واسع من الأدوية. كذلك توجد في كل طائرة إسعاف جوي وبكميات كافية أدوية الطوارئ مثل الأدرينالين والبروبوفول ومثبطات مستقبلات بيتا ومضادات التخثر (مضادات تجلط الدم) مثل الهيبارين وغيرها من أدوية الطوارئ. وبفضل وجود هذه المعدات المتنوعة على متن طائرة الإسعاف الجوي، فإنه يمكننا القيام حتى بعمليات نقل مرضى العناية المركزة الموضوعين على أجهزة التنفس الصناعي بصورة آمنة وفي أقصر وقت. ويجدر ذكر أن قبل الشروع في أي رحلة إسعاف جوي يتم اختيار نوعية كل من المعدات الطبية والأدوية المصاحبة وفقاً للحالة الصحية للمريض المراد نقله. وبذلك نضمن دائماً أفضل رعاية ممكنة وأقصى قدر من السلامة الطبية للمريض.

معدّات وتجهيزات طائرة الإسعاف

 إذا کانت لدیك استفسارات حول رحلة الإسعاف الجوي أو رحلات الإعادة الطبیة من الخارج أو نقل المرضى داخل البلد من موقع إلى آخر بطائرة هليكوبتر، فيمكنك التواصل معنا في مركز الإسعاف الجوي في أي وقت. فنحن على استعداد تام للرد على أسئلتكم على مدار الساعة.

Back to overview