نقل المرضَى من الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة

نيويورك وسان فرانسيسكو ولاس فيغاس ولوس أنجليس وطريق 66 التَّاريخي وغراند كانيون وشلَّالات نياغرا والعديد من المحميَّات الطَّبيعيَّة التي لا تُحصَى كما سوبر بول وحفل توزيع جوائز الأوسكار: على الأرجح لا يُوجد بلد آخر يُقدِّم كثيراً من الحوافِز لقضاء الإجازة كما الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة. بسبب الأهميَّة الإقتصاديَّة للبلد وشركاتها الكُبرى العاملة في جميع أنحاء العالم، يأتي إليها الكثير من المُسافرين من أصحاب الأعمال، وعليه فإنَّ الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة تستقطب من الخارج كثيراً من الزُّوَّار سنويَّاً

إلَّا أنَّ مشاكل النِّظام الصِّحي الأمريكي معروفة تماماً كما الكثير من مرافق جذب السُّيَّاح. عندما يحتاج المُسافرون الدُّوليُّون المُتواجدون في الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة لإغاثة طبيَّة واسعة النّطاق بناءً على حادثٍ ما أو مرضٍ خبيثٍ مُفاجئ على سبيل المثال، فإنَّ الكثير منهم يرغب بالإستفادة من خدمة نقل المرضى السَّريعة من داخل الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة إلى أرض الوطن.

Krankentransport aus den USA

النّظام الصِّحي في الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة

بلا شك تتوفَّر في جميع أرجاء الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة رعاية طبيَّة عالية الجودة، حتَّى أنَّها تتوافق مع المعايير الدَّوليَّة، إلَّا أنَّ التَّأمين الصِّحي الحكومي لغالبيّة المُسافرين لا يتحمَّل الرعاية الطبيَّة في الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة. ولأنَّ الكثير من الخدمات الطبيَّة مُكلفة جدَّاً في الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة، يضطَّر المرء إلى دفع الكثير من المال ليُبرِم عقد تأمين صحِّي للخارج مُخصَّص للولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة.  

ولهذا السَّبب يرفض الكثير من المُسافرين الدُّوليين إبرام عقد تأمين صحِّي للخارج. وفي حالاتٍ أُخرَى يُمكن للتَّأمين الصِّحي الإمتناع عن تحمُّل التَّكاليف، وذلك بسبب وجود مرض مُماثل سابقاً أو أن تكون الإصابة قد نشأت عن مُمارسة أنشطة خطيرة كالتَّزلُّج على الجليد أوالتَّسلُّق أوالتجديف. إذا تمَّت الرعاية الطبيِّة في هذه الحالات بشكلٍ كاملٍ في الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة، فسيقود هذا سريعاً إلى وقوع تكاليف فادحة. حتَّى أنَّ نقل المريض من الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة إلى أرض الوطن ورعايته لاحقاً في مُستشفىً محلّيٍّ يُعتَبر في هذه الحالة إقتصاديَّاً أكثر.

إضافةً إلى ذلك فهُناك المزيد من العوامل الأُخرَى التي تُرجِّح خيار الإرجاع من خارج البلاد: حيث أنَّ العوائق اللُّغويَّة في المُستَشفى يُمكن أن تُؤدِّي إلى عدم إرتياح المريض، كما أنَّ المسافة البعيدة عن الأصدقاء والأقارب في أرض الوطن يُمكن أن تُشكِّل ثِقلاً وتمنع الشّفاء. 

عمليّة نقل المرضَى إلى أرض الوطن

Ambulanzjet mit Krankenwagen

بناءً على اتّساع رقعة الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة فإنَّه يُمكن تقريباً دائماً نقل المريض فقط في الطَّائرة. ولكن تتوفَّر هُناك العديد من الخيارات اعتماداً على الحالة الصِّحيَّة للمريض. 

طائرة إسعاف نفَّاثة

طالما كان المريض قادراً على السَّفر الجوَّي، فإن الخيار يقع دائماً عند نقل المرضَى على طائرة الإسعاف النَّفَّاثة. فهي تُعتَبر الطرَّيق الأسرع والآمن للإرجاع من خارج البلاد. إذ يتم النَّقل بسُرعة لأنَّ طائرات الإسعاف مُتاحة في جميع أنحاء العالم وبالتَّالي يُمكن توفيرها للمريض في نفس اليوم أحياناً أو في اليوم التَّالي. ولأنَّ المريض ومُرافقه هُما في الوضع الطَّبيعي المُسافران الوحيدان على متن الطَّائرة، فإنَّه بالإمكان تحديد موعد إقلاع الطَّائرة بما يتناسب تماماً مع حاجات المريض، وهذا يُمكن أن يحدث في غضون وقتٍ قصيرٍ.

تُعتَبر طائرات الإسعاف النَّفَّاثة آمنة لحيازتها على توليفة من المعدات والتَّجهيزات الحديثة مع طاقم طبِّي خبير. وتتشابه الأجهزة الطّبيَّة المُتوفِّرة على متن الطَّائرة بلا شك مع تجهيزات غُرفة العناية المُركَّزة المُعاصرة كما أنَّها تسمح بالقيام برعاية طبيَّة واسعة للمرضى في حالات الأمراض الحرجة. وبجانب التجهيزات الأساسية، سيتم إكمال تجهيز كل طائرة بما يلزمها لتتلاءم مع الأعراض المرضيَّة للمُسافر. حيث يقوم طبيب خبير مُختص في العمل على متن الطَّائرة وفريقه برعاية المريض على متن الطَّائرة طوال الرِّحلة كما يُمكنهم التَّدخُّل في كلِّ وقت.

نقل المرضَى في وضعيَّة إستلقاء على متن طائرة رُكَّاب

إذا كانت الحالة الصِّحيَّة للمريض تسمح بذلك وكانت مُدَّة الإجراء التي تتَراوح من يومٍ واحد إلى يومين إثنين مقبولة، فبالإمكان القيام بنقل المريض من الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة على متن طائرة رُكَّاب أيضاً. وبخصوص المرضَى الغير قادرين على الجلوس طُوال مُدَّة الرِّحلة، يُمكن إجراء النَّقل في وضعية إستلقاء على ما يُسمَّى بالحِدَاجَة أو ستريتشَر. سيتم فصل هذه الحِدَاجة الخاصَّة عن باقي المقصورة من خلال ستار حاجب للرُّؤية، بحيث تبقى خصوصيَّات المرضَى مضمونة لهم. ويُرافق الرِّحلة طبيبٌ أو مُسعفٌ طبيٌّ يبقى دائماً مُتواجداً بالقرب من المريض. وبهذا يكون التَّدخُّل الطِّبي إذا لزِمَ الأمر مُتاحاً في جميع الأوقات.

في أغلب الأحيان يتم تركيب نقَّالة المرضى للرَّحلات الجويَّة المُتوسِّطة والطَّويلة فقط. وفقاً لذلك تتوفَّر لديكم إمكانيَّة الإستفادة من النَّقل في وضعيَّة الإستلقاء على متن طائرة رُكَّاب وخاصَّةً في الرَّحلات بين المطارات الكبيرة. وإذا كان يجب على عمليَّة نقل المرضى أن تبدأ من منطقةٍ نائيةٍ في الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة، فيجب الفحص بشكلٍ مُنفرِدٍ ما إذا كانت إمكانيّة النَّقل هذه مُتاحة.

نقل المرضَى في وضعيّة جلوس على متن طائرة رُكَّاب

إذا كان بالإمكان نقل المريض في وضعيّة الجلوس أيضاً، فإنَّ عمليَّة إرجاعه من الخارج على متن طائرة رُكَّاب برفقة طبيَّة تُشكَّل بطبيعة الحال خياراً  مُتاحاً. وهُنا يتواجد طبيبٌ أو مُسعفٌ طبيٌّ كمرافق طبيَّ بجانب المريض ويُراقبه بلا انقطاع. وبهدف تخفيف عناء المريض قدر الإمكان أثناء الرَّحلات الجويَّة الطَّويلة وفي الوقت ذاته ضمان حُريَّة الحركة والتَّعامل بالقدر المُمكن للمُرافِق الطِّبي، يتم النَّقل في وضعيَّة الجُلوس غالباً في مقصورة درجة رجال الأعمال في طائرة الرُّكَّاب. وكما الحال مع نقل المرضى في وضعيَّة الإستلقاء فإنَّ مُدَّة الإجراء تتراوح بين يومٍ واحدٍ ويومين إثنين ليتمكَّنوا من ترتيب عمليَّة النَّقل مع شركة الطَّيران.

ما هي تكاليف عمليَّة نقل المرضَى من الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة؟

Kosten eines Krankentransports

تعتمد التَّكاليف الدَّقيقة لعمليَّة نقل المرضَى من الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة على الكثير من العوامل، وسنقوم بحساب التَّكاليف الخاصَّة بحالتكم بشكلٍ فردي. مبدئيَّاً فإنَّه من البديهي أن تكون عمليَّة الإرجاع من الخارج على متن طائرة رُكَّاب أرخص منها على متن طائرة إسعاف نفَّاثة. نظراً لمساحة الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة الشَّاسعة فإنَّ المكان الدَّقيق لإقامة المريض يلعب دوراً أيضاً. ومن عوامل التأثير الإضافيَّة أيضاً هو مدى استعجال التدخل وعدد الأشخاص المُرافقين والحالة الصحيَّة الدَّقيقة للمريض. سنكون سعداء بأن نُقدَّم لكم عرضاً خاصَّاً بحالتكم.

نقل المرضى من السَّرير إلى السَّرير

نحن على إستعداد لتنظيم عمليَّة نقل مرضاكم من السَّرير إلى السَّرير: ستُقلّ سيَّارة إسعاف المريض من مكان إقامته وستُحضره إلى المطار بأمان، حيث ستُقلع طائرة العودة الخاضعة للرعاية الطبيَّة من هُنا. وفي مطار الوُصول تنتظر سيَّارة إسعاف أُخرَى ستُقِلّ المريض إمَّا إلى المُستَشفى المُراد أو إلى المنزل. ولأنَّنا نُقدِّم كافَّة خدماتنا من مصدرٍ واحدٍ، فيُمكننا تنسيق مواعيد الإقلاع والإحضار بكفاءة. وبالتَّالي تتقلَّص أوقات الإنتظار الغير الضروريَّة، كما أنَّ المريض سيُنقَل بأسرع وقتٍ مُمكن وبحرصٍ بالغ.

تواصلوا معنا الآن لترتيب عمليَّة إرجاعكم من خارج البلاد 

  

بشكلٍ متمرَّس وجديرٍ بالثِّقة ننُظِّم عمليّة نقل المرضى الخاصَّة بكم من داخل الولايات المُتَّحدة الأمريكيَّة إلى أرض الوطن. قسم خدمة 24س يعمل على مدار السَّاعة لخدمتكم وتقديم المشورة لكم مجَّاناً. بناءً على طلبكم يُمكننا إصدار عرض سعر لكم غير مُلزِم. تواصلوا

للتواصل معنا يمكنكم الاتصال بنا عبر الأرقام المذكورة أدناه أو اتصلوا بنا عن طريق:

رجوع إلى العرض العام