الإرجاع مجدداً من موسكو

قبل فترة قصيرة قمنا بتنفيذ عملية إرجاع لأفراد من الخارج، من مدينة روستوف نا دونو إلى بادربورن، بواسطة طائرة إسعاف مزدوجة التصميم. والآن فقد وصلنا مجدداً طلب لإعادة نقل أفراد من روسيا إلى ألمانيا. نجح الأطباء في موسكو بعد علاج حالة حادة من أم الدم الوريدية، في تثبيت حالة مريض يبلغ من العمر 70 عاماً، وتخريجه من غرفة العناية المركزة. ونظراً لأنه كان قد تم أثناء مرحلة الفحوصات التشخيصية الاشتباه في إصابة المريض بسرطان المعدة، فقد اقترح الطبيب المعالج أن يتم نقله إلى عيادة متخصصة في مدينة إيرلانجن الألمانية. وقد تمكن فريقنا في مركز رحلات الإسعاف الجوية في ساعات المساء من نفس اليوم من توفير طائرة إسعاف مجهزة. ونظراً لأن روسيا تقع خارج نطاق دول الشنجن الأوروبية، الأمر الذي يتطلب استخراج تأشيرة دخول، فقد قمنا على الفور وكما هو المعتاد في طريقة عملنا بتوفير تصريح دخول وإقامة مناسب لوضع المريض. وبعد ذلك بيوم واحد فقط أقلعت طائرة نفاثة من طراز Learjet35 متجهة من مطار موسكو دوموديدوفو الدولي. وبعد تسليم المريض من عربة الإنقاذ إلى طاقم عمل الطائرة بدأت رحلة نقل المريض الآمنة إلى نورنبورج. وهنا تجدر الإشارة إلى أن فريق الأطباء الذي كان متواجداً على متن الطائرة كان يجيد اللغة الروسية، وكانوا يستطيعون في أي وقت التحدث مع الأفراد المتواجدين هناك ببراعة. وهناك في نورنبرج كانت تنتظر عربة الإنقاذ التي أعددناها لاستقبال المريض المسن، توافقاً مع موعد وصول الطائرة، التي واصلت رحلتها بنقل المريض إلى مستشفى أيرلانجن الجامعي.

رجوع إلى العرض العام